Type a message Skip to main content

بــدون عنــوان IX-I

2008

سي تومبلي


يرى الفيلسوف رولان بارت: " أنّ الرسم والكتابة قد بدآ في إطار مجال واحد للممارسة الجسدية بنفس الحركة المجرّدة من البعدين التصويري والدلالي، التي كانت مجرّد إيقاع لا غير". و فعلا يجسّد العمل الفني "بدون عنوان IX-I" الذي أنجزه الفنان سي تومبلي (1928-2011) إيقاعا عاطفيا. ويعدّ هذا العمل الذي سماّه الفنّان ذاته "الكتابة الكنائية "، أول عمل يستقبل زوار متحف اللوفر أبوظبي عند دخولهم المتحف. وهو رسم خطّي انفعالي، وإحساس خالص ممزوج بالمعيش الفنّي في مواجهة امتداد البحر. إذ تقوم هذه الخطوط بتهيئة الزائر لدخول عالم العمارة البحرية والتشكيل الخطّي المليء للمتحف.

Department of Culture and Tourism - Abu Dhabi/ Photo: APF © Cy Twombly Foundation


وتدعوه إلى تسليم نفسه إلى الرغبة في اكتشاف الحضارات تحت هذا الضوء النابض بالحياة. ولا تغيب الموسيقى من خلال الإيقاعات والترانيم والارتجاجات عن هذه السلسلة التي تنر إيقاعها البري في عتبة المتحف. فإذا المتحف أشبه ما يكون بتشكيل خطّي للذاكرة، أو فضاء تنطق فيه موسيقى الحضارات. يتخــذ عمــل "بــدون عنــوان IX-I" شــكل مجموعــة تتكــوّن مــن تســع لوحــات ضخمــة يمكــن قراءتهــا في كلّيتهــا، ويمكــن تأمّلهــا كذلــك بصوره فرديــة، ســواء مــن حيــث تماثلهــا أو مــن حيــث تفرّدهــا. تحيــل هــذه السلســلة مــن البيــاض والزرقــة عــلى العــالم الــذي يســتمتع فيــه الفنّــان بالإبــداع، وهــو في منزلــه في مدينــة جيتــا عـلـى حافــة البحــر تحــت ســماء إيطاليــا الزرقــاء. وتجمع هذه اللوحات بين إسهامات الطليعية الأمريكية والتعبيرية التجريدية لجاكسون بولوك من جهة وعلاقة الفناّن الذاتية بفنّ الرسم بوصفه تصويرًا خطيًا وكتابة من جهة أخرى. يقول الفنّان عن الخطّ "الخطّ لا يصوّر، بل هو شعور بتحقّقه الذاتي". فالخطوط الرفيعة تضفي الإيقاع على المساحة من خلال تحوّلات المقياس، واخت اف سرعتها في الإنجاز، ومن خلال كثافة الخطوط أو تتابع الأشكال الدائرية والأشكال القائمة الزوايا. يبدأ الفنّان العمل منطلقا من اليسار إلى اليم ن بخطوط شبه مستقيمة، قبل أن يتوقف. وكلّ ا اتجه نحو أسفل اللوحة امتدّت حركته. ويضغط على الفرشاة أحيانا فتعود على نفسها. وتتشابك الخطوط وتتراكب في كثافة. وتتباعد حركات الفرشاة أحيانا أخرى فيقل عدد الخطوط وتصبح الخلفية الزرقاء أشدّ حضورا. وتختلف كثافة اللون الأزرق أيضا من لوحة إلى أخرى، إذ ينتقل من لون الحبر الداكن إلى لون أكر إشراقا. وتمتزج في بعض الأحيان الأخرى الكتابة البيضاء مع الخلفية الزرقاء، إذ تطمس قطرات الصبغة ولطخات الحر الحدود الفاصلة بينهما. تندرج هذه اللوحات ضمن السلسلة التي أطلق عليها الفنّان "ملاحظات من صلالة" نسبة إلى المنطقة الجنوبية من سلطنة ع ان في شبه الجزيرة العربية، التي كانت تسمّى سابقا ظفار، وتعرف بإنتاجها للبخور. وهي تبدو كواحة بفضل الأمطار الموسمية القادمة من المحيط الهندي. وعى الرغم من أن سي تومبلي لم يذهب أبدا إلى هذه المنطقة، فإنّ هذا الاسم وكذلك أسطورة الواحة الرائعة التي تزخر بالمطر والأضواء التي تجوب فيها قد كانت مصدر إلهام لهذا الفنّان.

تفاصيل العمل الفني

الفنان : سي تومبلي
العنوان : القارئة المذعنة
مكان الصنع : ايطاليا
التاريخ : 2008
المادة : ألوان أكريليك على قماش
الفئة : الفنون التشكيلية (الرسم، التصوير، النقش، فن الخط)

الأبعاد : 274 x 146 سم Untitled I, 272 x 145 سم Untitled II, 265 x 144.5 سم Untitled III, 272 x 145 سم Untitled IV, 261.5 x 144.5 سم Untitled V, 266.2 x 145 سم Untitled VI, 270 x 145 سم Untitled VII, 267 x 145 سم Untitled VIII, 265.4 x 144.8 سم Untitled IX

رقم التسجيل : LAD 2010.012
التواصل: images@louvreabudhabi.ae
الرابط الثابت : www.louvreabudhabi.ae/ar/Explore/Highlights-of-the-collection/untitled

Mobile View None For an optimal experience please
rotate your device to portrait mode