العالم بعدساتهم: أولى الصور الفوتوغرافية 1842 – 1896

يضع متحف اللوفر أبوظبي، هذا الصيف، العالم بين يديك.
انطلق في رحلة عبر القارات مع مجموعة من أوائل المصورين واكتشف العالم كما اكتشفه أسلافنا: صورة تلو الأخرى عبر الزمن.
بعد ظهور التصوير الفوتوغرافي في منتصف القرن التاسع عشر، أرسلت المجتمعات الغربية مصورين أوروبيين في رحلات استكشاف لتصوير مظاهر الحضارات البعيدة وعرضها على شريط للصور الفوتوغرافية لأوّل مرّة. وفي الوقت نفسه، أنشأ المصورون العالميون الأوائل استوديوهاتهم الخاصة وبدؤوا بالتقاط صور تستعرض مظاهر الثقافات التي ينتمون إليها ومشاهد من المناظر الطبيعية للمناطق التي ينحدرون منها.
يقدم هذا المعرض أكثر من 250 صورة من أولى الصور الفوتوغرافية التي التقطت لمنطقة الشرق الأوسط وقارات إفريقيا وآسيا والأمريكيتين. ونظراً للاعتقاد السائد في ذلك الوقت بأن التصوير يعتبر بمثابة تمثيل حقيقي للعالم، يكشف المعرض مدى تأثير الجنسية والمنطقة الجغرافية والثقافة والسياسيات الإقليمية والتطوير المستمر لتقنيات التصوير الفوتوغرافي على كل من المصورين وعلى هذه الصور التي تعتبر من أولى الصور في التاريخ، والتي ساهمت في تشكيل رؤية العالم للأشخاص والأماكن والثقافات قبل أكثر من 150 عاماً.
يُنظم هذا المعرض بالتعاون مع متحف كي برانلي – جاك شيراك.

اشترِ تذكرتك

حقوق الملكية

  1. ينسّق المعرض بالتعاون مع متحف كي برانلي – جاك شيراك
Mobile View None For an optimal experience please
rotate your device to portrait mode