جلسة حوارية: إناء مروّح: قطعة أثرية من الخليج العربي

تزامناً مع معرض "طرق التجارة في الجزيرة العربية: روائع آثار المملكة العربية السعودية عبر العصور"، انضموا إلينا في جلسة حوارية مع الدكتور مارك بيش، الذي سيطلعنا على تاريخ إناء مروّح الذي تم اكتشافه في أقدم القرى في دولة الإمارات العربية المتحدة.

صُنع هذا الإناء جنوب بلاد الرافدين، أي العراق حالياً، ثم انتقل في أنحاء الخليج العربي. ما هي استخدامات الإناء؟ وكيف وصل إلى المنطقة؟ وكيف كانت الحياة في المنطقة في ذلك الوقت؟ للإجابة على هذه الأسئلة يعقد متحف اللوفر أبوظبي جلسة حوارية تحت عنوان "إناء مروّح: قطعة أثرية من الخليج العربي" للحديث عن الآثار المكتشفة في منطقة الخليج العربي.

الدكتور مارك جوناثن بيتش حائز بكالوريوس في علم الآثار من معهد الآثار في كلية لندن الجامعية (1982-1985)، وشهادة ماجستير في علم الآثار البيئي والحفريات من قسم الآثار في جامعة شيفيلد (1986-1987) وشهادة الدكتوراه في علم الآثار من قسم الآثار في جامعة يورك في المملكة المتحدة (1998-2001).

شارك الدكتور بيتش في الأبحاث الأثرية في الإمارات العربية المتحدة على مدى السنوات الخمس والعشرين الماضية، حيث شارك في المسح الأثري لجزر أبوظبي ما بين العامين 1994 و 2006 بصفته عالم آثار أول مقيم، وعمل مديراً للمشهد الثقافي في هيئة أبوظبي للثقافة والتراث ما بين العامين 2006 و2012، ثم تولى منصب رئيس وحدة التراث الساحلي والحفريات في دائرة الثقافة والسياحة-أبوظبي ما بين العامين 2012 و2017. وهو يتولى منذ العام 2018 رئاسة الآثار في الظفرة والعاصمة أبوظبي في إدارة البيئة التاريخية التابعة لهيئة الثقافة والسياحة- أبوظبي.

Mobile View None For an optimal experience please
rotate your device to portrait mode