شاركوا معنا في برنامج حافل بالعروض المذهلة من جميع أنحاء العالم، وفي جميع أنحاء اللوفر أبوظبي بتصميمه الهندسي الرائع.
يتضمن البرنامج الرقصات الفولكلورية الكمبودية والمصرية والبريك دانس والرقص العصري بمختلف أشكاله، إلى جانب الخدع البصرية. سينبض المتحف بالحياة في خلال هذا المهرجان احتفالاً بهذا المتحف الحائز جوائز عالمية، وتأكيداً على أنّ الفنون الاستعراضية قادرة على توحيد العالم.

فرقة الباليه الملكية في كمبوديا – التحوّل، احتفاءً بأعمال أوغست رودان

 11 و12 ديسمبر | 8 مساءً
المكان |  البلازا
السعر| 100 درهم
العمر الموصى به للحضور| 8 أعوام وأكثر

في واحدة من أروع الرقصات الفولكلورية في العالم، ستُدهش فرقة الباليه الملكية في كمبوديا الحضور بحركاتها الراقصة الانسيابية وبملابسها الأنيقة. ستؤدّي الفرقة رقصة "التحوّل" احتفاءً بالنحات الفرنسي البارز أوغست رودان الذي كانت قد التقته في العام 1906، والتي شكّلت مصدر إلهام له. وتماشياً مع روح العصر الذي عاش فيه رودان، ستنقل فرقة الباليه الملكية نفس الأجواء التي كانت سائدة في ذلك الوقت من خلال عرضها وملابسها وحتى من خلال المساحيق البيضاء التي ستغطّي أجسام راقصات الباليه.

إنّ هذه الرقصات الرمزية الرائعة كانت مهددة بالزوال في ظل الحكم القمعي لحزب الخمير الحمر. وقد استعادت فرقة الباليه الملكية روعتها السابقة بقيادة صاحبة السمو الملكي الأميرة نورودوم بوبا ديفي، بنت الملك سيهانوك وأصبحت على لائحة التراث الشفهي اللامادي للإنسانية لمنظمة اليونسكو.

كل الشكر والتقدير لمتحف رودان ووزارة الثقافة والفنون الجميلة في جمهورية كمبوديا.

تصميم الرقصة: صاحبة السمو الملكي الأميرة نورودوم بوبا ديفي

رئيس الوفد: صاحب السمو الأمير سيسواث تيسو

فرقة الباليه بإدارة: بروانغ شينغ

الفكرة وتصميم الديكور: جان إيرفيه فيدال

شركة زمان للإنتاج

11 ديسمبر12 ديسمبر

ورش العمل

فرقة الباليه الملكية في كمبوديا – ورشة رسم
11 ديسمبر| 2 بعد الظهر

المكان: استديو متحف الأطفال
الدخول مجاني مع تذكرة دخول المتحف

لتكن فرقة الباليه الملكية في كمبوديا مصدر إلهام لكم كما ألهمت النحات الفرنسي أوغست رودان سنة 1906، وصوّروا أناقة الراقصين الكمبوديين وجمالهم في المتحف.

صراع حلبة الرقص

13 ديسمبر | 8 مساءً
المكان| بلازا المسرح
المدّة| 140 دقيقة
السعر| 100 درهم

صراعٌ لم تشهدوا مثله على أي حلبة رقص!
يتنافس الراقصون من مختلف الثقافات في مسابقة يتخلّلها الباليه والرقص المعاصر والبريك دانس والفولكلور، تحت قبّة المتحف المميّزة.
وسيتنافس الراقصون أمام مجموعة من الحكّام الخبراء الذي سيشهدون على إبداعهم الارتجالي على المسرح. يقدّم هذا العرض الفنانان الكوميديان، الإماراتي عبدالله القصاب والفرنسي مالك موجويل.

الإنتاج والتوزيع: وكالة "بلان بي" لعروض الأداء، هامبورغ , كارمن مهنرت، آنا بروندل، آن شميدت
يُقدّم العرض بالتعاون مع مهرجان صيف باريس.

احجز تذكرتك

ورش العمل

صراع حلبة الرقص - عبّروا بالرقص
12 ديسمبر| 2 بعد الظهر

المكان| بلازا المسرح
الدخول مجاني مع تذكرة دخول المتحف
استمتعوا بدروس في الرقص بأنواعه المختلفة التي تشمل البريك دانس والباليه والرقص المعاصر والفولكلور.

حفل هندي زهرة – "هوم لاند"

14 ديسمبر | 8 مساءً
المكان| بلازا المسرح
المدّة| 60 دقيقة
السعر| 100 درهم
العمر الموصى به للحضور: 12 عاماً وأكثر

في أجواء حافلة بأغاني الجاز والبلوز الحائزة العديد من الجوائز، نحن على موعد مع الفنانة الفرنسية المغربية هندي زهرة في أمسية غنائية رائعة من ألبومها الأخير "هوم لاند".
وُلدت الفنانة في المغرب، وانتقلت إلى باريس عن عمر 15 سنة. تعلّمت بنفسها العزف على أكثر من آلة موسيقية وهي حاصلة على جوائز عديدة منها جائزة قسطنطين لأفضل ألبوم عام 2010، وجائزة "فيكتوار دو لا موزيك" لأفضل ألبوم موسيقي في العالم.

احجز تذكرتك

حلقات رجال النيل

14 و15 ديسمبر | 6 مساءً
المدّة| 75 دقيقة
المكان | المسرح 
السعر| 100 درهم
العمر الموصى به للحضور| 8 أعوام وأكثر

رقصات مصرية تقليدية رائعة يُعتقد أنها تعود إلى زمن الفراعنة، في عرضٍ يقوم على فنون " التحطيب" من خلال رقصات مصمّمة ببراعة. قبل أن يصبح رقصة فولكلورية مصرية، كان فنّ التحطيب شكلاً من أشكال الفنون القتالية، وستُؤدّي الرقصة مجموعة من الفنانين التقليديين والعصريين في إطار عرض موسيقي فريد من نوعه.
أنشئت "حلقات رجال النيل" بالتعاون مع مصممة الرقص المعاصر داليا العبد، وراقص التحطيب الشعبي إبراهيم البرديسي، ومدير فرقة مسرح الورشة حسن الجريتلي. بالتعاون مع مصمّم الإضاءة كميل موبلو، والمدير هنري جول جوليان.
يعود إنتاج العرض إلى متحف برانلي في باريس في مارس 2018 تحت الإدارة الفنية لـهنري جول جوليان.

14 ديسمبر15 ديسمبر

ورش العمل

حلقات رجال النيل - إيقاعات
15 ديسمبر| 2  بعد الظهر
المكان | المسرح
الدخول مجاني مع تذكرة دخول المتحف
اكتشفوا هذه الرقصة التراثية القديمة من خلال موسيقاها وخطواتها وصولاً إلى الآلات الموسيقية المستخدمة فيها.

طيف الشبح

11 و12 ديسمبر | 6.30 و7.30 مساءً
13 ديسمبر | 7.30 مساءً
المدّة | 20 دقيقة
السعر| مجاناً
المكان| حديقة اللوفر أبوظبي

طيفٌ يجوب السماء في الليل ضمن عرض فردي مثير للدهشة. ينتقل الفنان الفرنسي إيتيّن ساجليو بالحضور إلى عالم من الخيال والخدع البصرية حين يظهر أمامهم طيف هذا الشبح الصغير. استمتعوا بهذا العرض في أجواء حافلة بالتشويق والإثارة في حديقة اللوفر أبوظبي.

فكرة وكتابة وتنفيذ: إيتيّن ساجليو، موسيقى: كميل ساجليو، تطوير تكنولوجيا المعلومات: توم ماجنيّر , بناء: سيمون موريس , إدارة لفنية: سيمون موريس، توم ماجنيّر,إدارة وانتاج واعلام: "آب روب" متدرّبون في الهندسة الميكانيكية، المعهد الوطني للعلوم التطبيقية في ليون ، "إنسا" ليون فرانسوا بيرغر وإينيس ديريين , إنتاج شركة مونسترز , الإنتاج المشترك: "لي تومبي دو لا نوي"، رين , مساعدة ودعم فني: "لي شان ليبر"، رين/ مركز جاك دوهامل الثقافي، فيتري/ "لو تريانغل"، رين/ "آب روب" رين 
يُقدّم العرض بالتعاون مع مهرجان صيف باريس.

الترحال – المخلوق الخشبي المتحرّك

14 و15 ديسمبر| 12 ظهرًا - 6 مساءً
المكان| البلازا، وحديقة اللوفر أبوظبي
الدخول مجاني مع تذكرة دخول المتحف

لغزٌ سحري للصغار والكبار على حد سواء! 300 عصا على ارتفاع 3 أمتار. بقيادة شخص واحد و10 مساعدين. أضيفوا إلى هذا المشهد ما يحلو لكم من الخيال.
العرض من ابتكار يوهان لو جيليرم ، المؤسس الشريك لشركة" سيرك أو"، وفيه سيتحرك المخلوق الخشبي ويتحوّل في كلّ ساعة أثناء تجواله في أنحاء المتحف، وهو مخلوق خشبي لا يشمل مسامير أو براغي أو أقفال أو مواد لاصقة أو حبال: وحدها قوّة الضغط هي التي تحافظ على تماسكه.

إنتاج يوهان لو جيليرم مع فرانك بونو، وتوماس دنير، ديفيد دوبوست، فلورا هيكت، بولين لاماتشي، لويز لو غيلرم ، جولي ليساس ، أليكس بيك ، ليونيل أوسانديفاراس
"سيرك إيسي للإنتاج"- يوهان لو جيليرم
"نوي بلانش 2014"، باريس
يُقدّم العرض بالتعاون مع مهرجان صيف باريس.

العيّالة

11 - 15 ديسمبر| 4 و 5 بعد الظهر

المدّة| 20 دقيقة

المكان| البلازا

الدخول مجاني مع تذكرة دخول المتحف

العيّالة هي رقصة شعبية تجسّد القيم الإمارات وتراثها الأصيل، تؤدّيها مجموعة من الرجال حاملين بأيديهم عيداناً من القصب ومتمايلين على وقع قرع الطبول.

العيّالة هي رقصة نابعة من قلب الثقافة الإماراتية، إذ تجسّد قيم الكرم والشهامة التي يتمتّع بها البدو، كما أنها تأكّد على أهمية القيم التي تزخر بها ثقافتهم. وقد أصبحت هذه الرقصة رمزاً لهوية الوطن واتحاده. تقدّم العرض فرقة مبارك العتيبة.

Mobile View None For an optimal experience please
rotate your device to portrait mode