انضمّ إلى كريستين بارت، منسقة معرض "العالم بعدساتهم: أولى الصور الفوتوغرافية" وهي تتطرق إلى صور المعرض وكيف ساهم تطوّر التصوير الفوتوغرافي في تشكيل نظرة العالم حول الأشخاص والثقافات في القرن التاسع عشر.

كريستين بارت
منسقة فنية
رئيسة وحدة تراث المقتنيات الفوتوغرافية في متحف كيه برانلي – جاك شيراك
كريستين بارت هي منسقة فنية ورئيسة وحدة تراث المجموعات الفوتوغرافية في متحف كي برانلي – جاك شيراك. تتولّى وضع سياسة مهمّة لاقتناء الصور الفوتوغرافية القديمة والمعاصرة من جميع أنحاء العالم. تُحاضر كريستين وتُجري أبحاثاً حول التصوير الفوتوغرافي المعاصر غير الغربي في آسيا وأمريكا اللاتينية وأفريقيا. نشرت مقالات مختلفة حول استكشاف التصوير الفوتوغرافي في القرن التاسع عشر وأوجه الاستخدام التاريخية للتصوير الفوتوغرافي لأغراض تتعلق بدراسات علم الإنسان.
تولّت كريستين تنظيم العديد من المعارض في متحف كي برانلي – جاك شيراك منها: "الموسيقى الهادئة في كولومبيا، صور معاصرة" (2013) و"باتاغونيا، صور نهاية العالم" (2012) و"الكاميرا الداكنة" (2007)، و"يوكاتان في مكان آخر، بعثات تصوير فوتوغرافي" (1857-1886)، و"صور لديزيريه شارناي" (2007). كما شاركت بالتعاون مع كزافييه بارال في تنظيم وتنسيق معرض: "مارتن جوسيند، روح رجال تييرا ديل فويغو في مدينة أرل (2015)، وكيوتو، أوشوايا في الأرجنتين (2015) وسانتياغو في التشيلي (2016).
نشرت كريستين كتاباً بعنوان "روح رجال تييرا ديل فويغو" أصدرته دار النشر الفرنسية كزافييه بارال في عام 2015، وكتبت مقالاً في كتاب "الفن المعاصر في كولومبيا" نشرته دار ترانس جلوب للنشر في عام 2017. كريستين عضوة في لجنة الاختيار لبرنامج منح المصورين المقيمين في متحف كي برانلي المخصص للتصوير الفوتوغرافي المعاصر. وهي تعمل أيضاً على تنسيق معرض كبير مخصص للإبداع المعاصر في الصور الفوتوغرافية ومقاطع الفيديو عبر العالم، والذي من المقرر إقامته بحلول عام 2020 في متحف كي برانلي – جاك شيراك.

المشاركة

Mobile View None For an optimal experience please
rotate your device to portrait mode